تركز "منشآت" في عملها على دعم وتنمية ورعاية قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة وفقاً لأفضل الممارسات العالمية عن طريق تنفيذ ودعم برامج ومشاريع لنشر ثقافة وفكر العمل الحر وروح ريادة الأعمال والمبادرة والابتكار، وتنويع مصادر الدعم المالي للمنشآت.

المزيد

تعريف المنشآت

متناهية الصغر

  • موظفون بدوام كامل من ١ إلى ٥ أشخاص
  • الإيرادات من صفر إلى ٣ مليون ريال سعودي
image

صغيرة

  • موظفون بدوام كامل من ٦ إلى ٤٩ أشخاص
  • الإيرادات من ٣ إلى ٤٠ مليون ريال سعودي
image

متوسط

  • موظفون بدوام كامل من ٥٠ إلى ٢٤٩ أشخاص
  • الإيرادات من ٤٠ إلى ٢٠٠ مليون ريال سعودي
image
تصنف المنشأة بحسب الحجم تبعًا لمطابقتها لمعياري عدد الموظفين بالدوام الكامل وحجم الإيرادات معًا وفي حالة وجود استثناءات، يؤخذ بالتصنيف الأعلى بين المعيارين

منشآت شريك استراتيجي في مؤتمر شركة وادي الرياض للاستثمار الجريء

الخميس 03 يناير 2019




الخميس 03 يناير 2019

تشارك الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" في مؤتمر شركة وادي الرياض للاستثمار الجريء الذي سيعقد خلال الفترة 28-29/1/2019م في الرياض، كشريك استراتيجي بهدف المساهمة بنشر ثقافة الاستثمار الجريء، وتحفيز بيئة التمويل لرواد الأعمال في المملكة العربية السعودية.
كما ستشارك "منشآت" خلال المؤتمر في عدداً من الجلسات، منها: "دور رؤية 2030 في صناعة بيئة راعية للريادة والشركات الناشئة"، "فرص استثمارية جديدة للشركات من خلال الاستثمار الجريء"، و"أهم الاتجاهات العالمية للاستثمار الجريء".
ويهدف مؤتمر شركة وادي الرياض للاستثمار الجريء إلى المساهمة في تحقيق أهداف نقل التقنية وتنويع قاعدة الاقتصاد الوطني، وإلقاء الضوء على بيئة الاستثمار الجريء، وأن يكون ملتقى للحوار وتشجيع القطاعين الحكومي والخاص على تحقيق أهدافهما الاستراتيجية للتحول نحو اقتصاد متنوع مبني على استثمار المعرفة، وتفعيل دور قطاع شركات رأس المال الجريء واستثمارات الملكية الخاصة في المنطقة، إضافة إلى تعزيز التعاون بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص ودعم الجهود الوطنية نحو التحول لاقتصاد معرفي.
وتأتي مشاركة "منشآت" في هذا المؤتمر ضمن جهودها لدعم وتمكين المنشآت الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال ونشر ثقافة الاستثمار الجريء، إذ أطلقت مبادرة الاستثمار الجريء بالتعاون مع وحدة المحتوى المحلي وتنمية القطاع الخاص "نماء" ضمن خطة تحفيز القطاع الخاص، والهادفة إلى تحفيز انتشار صناديق الملكية الخاصة ورأس المال الجريء، وتغطية الفجوات التمويلية الحالية للأعمال الناشئة، والتركيز على تطوير الاقتصاد وتوليد الوظائف، إضافة إلى زيادة فرص الاستثمار في المنشآت والمساهمة في زيادة نسبة نجاح الأعمال الناشئة واستمرارية نموها.

الأخبار الحديثة