"منشآت" تطلق مسرعة أعمال التمور وتحفز 30 شركة بـ 3 ملايين ريال

أربعاء 08 يناير 2020




أربعاء 08 يناير 2020

أطلقت الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" أمس الأول، برنامج مسرعة أعمال التمور في الأحساء والمدينة المنورة والقصيم.
ويهدف البرنامج إلى تنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة من خلال أفضل الممارسات المحلية والعالمية المتخصصة في القطاع الزراعي، وعرض المنتجات أو الخدمات على المستثمرين بشكل مباشر خلال فترة البرنامج الذي يستمر لمدة 15 أسبوعًا.
وأوضح نائب محافظ "منشآت" للتخطيط والتطوير سامي الحسيني، أنه تم تخصيص 3 ملايين ريال لـ 30 شركة ناشئة بواقع 10 شركات في كل منطقة ومحافظة و100 ألف ريال لكل شركة، وذلك لتحفيز الشركات وتطويرها خلال برنامج المسرعة.
وبين أن البرنامج يتضمن عقد جلسات ولقاءات التوجيه والإرشاد في قطاع التمور، ودعم رواد الأعمال والشركات الناشئة بأبحاث السوق في قطاع التمور من خلال توفير الأدوات اللازمة كالخطط التسويقية والمالية، بالإضافة إلى إيصالهم بمصادر البيانات وجمعها ومعرفتها لتحديد توجهاتهم المستقبلية كإحصائيات المستفيدين ودراسة سلوك المستخدم.
وأشار الحسيني إلى أن المسرعة تركز على دعم رواد الأعمال والشركات الناشئة في مجالات تطوير إمكانيات الفريق وبناء الهيكل التنظيمي، وبناء خطة العمل أو تطويرها، واستراتيجيات وآليات التمويل، واستراتيجية تطوير المبيعات، وحقوق الملكية الفكرية، والاستشارات القانونية، والتعريف بأهمية تفعيل العلاقات العامة لنشر الوعي بالعلامة التجارية، وتطوير خطة تسويقية متكاملة.
يذكر أن "منشآت" تحرص على دعم الشركات الناشئة في القطاع الزراعي، وتوفير فرص استثمارية للمنشآت الصغيرة والمتوسطة في قطاع التمور، ورفع المعايير في قطاع التمور عن طريق تطوير شركات ناشئة ذات إمكانات عالية، إضافة إلى تعزيز قطاع مسرعات الأعمال عن طريق جذب أفضل الممارسات العالمية في المجال الزراعي.

الأخبار الحديثة