About Monshaat

Monshaat focuses on supporting, developing and nurturing the SME sector in line with best global practices by implementing and supporting programs and projects to promote the cultural and spirit of entrepreneurship and innovation, and diversifying sources of financial support for SMEs.

more

Enterprises Definition

Sizes of Business

Micro

  • Number of employees on 1 to 5 full-time
  • Revenues 0-3 Million SR
image

Small

  • Number of employees on 6 to 49 full-time
  • Revenues 3-40 Million SR
image

Medium

  • Number of employees on 50 to 249 full-time
  • Revenues 40-200 Million SR
image
تصنف المنشأة بحسب الحجم تبعًا لمطابقتها لمعياري عدد الموظفين بالدوام الكامل وحجم الإيرادات معًا وفي حالة وجود استثناءات، يؤخذ بالتصنيف الأعلى بين المعيارين

المملكة في المراتب الأولى بين 54 دولة في مؤشرات المرصد العالمي لريادة الأعمال

Thu 03 Sep 2020

أعلنت الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت"، أن المملكة العربية السعودية حققت المراتب الأولى في مؤشرات تقرير المرصد العالمي لريادة الأعمال للعام 2019/2020م، حيث جاءت في المركز الأول بمؤشر "معرفة شخص بدأ مشروع جديد" والذي يدل على الإيجابية في بيئة الأعمال والرغبة في العمل التجاري، فيما حصلت على المركز الثاني في مؤشر "امتلاك المعرفة والمهارات للبدء في الأعمال" والذي يدل على التأثير الإيجابي للبرامج الداعمة على بناء مهارات الشباب والشابات التي تؤهلهم للبدء بأعمالهم الريادية.

وجاءت المملكة في المرتبة الثالثة من حيث السياسات الحكومية الداعمة لريادة الأعمال، كما جاءت في المرتبة الثالثة في مؤشر "توقعات الوظائف التي يتم خلقها بواسطة ريادة الأعمال"، فيما جاءت في المرتبة السادسة بمؤشر "الفرص الواعدة لبداية المشروع في منطقتي"، والذي يبين مدى الترابط الكبير بين الاقتصاد ونموه وبين إيجاد فرص لبداية النشاط التجاري وسهولة ممارسة الأعمال مما يزيد من فرص بداية النشاط التجاري.

وأوضح تقرير المرصد العالمي لريادة الأعمال أن المملكة حققت صعودًا سريعًاً من المرتبة 42 إلى 18 ضمن تصنيف مؤشر "عقبات دخول السوق المحلي"، لافتًا إلى المملكة واصلت تقدمها محققة المرتبة العاشرة عالميًا في مؤشر الأنظمة والتشريعات الحكومية من حيث الضرائب والبيروقراطية، فيما صعدت في عام 2019م إلى المرتبة 15 في مؤشر البرامج الحكومية الريادية بعد كانت في المرتبة 35 في عام 2018، في حين حققت تقدمًا نوعيًا في مؤشر الريادة المالية وقفزت من المرتبة 45 إلى المرتبة 19، وحققت المرتبة 17 في مؤشر حالة ريادة الأعمال بعد أن كانت بالمرتبة 41.

وأكد التقرير أن المملكة تعتبر الأكثر تحسنًا في الوضع العام لريادة الأعمال خلال عام 2019م، منوهًا بمبادرات وبرامج "منشآت" والتي لها دور في تحسين المنظومة الريادية وجعلها أكثر خصوبة، وهي: مبادرة "استرداد"، مبادرة الشركات الناشئة الجامعية، برنامج طموح، ملتقى الشركات الناشئة السعودية، الشركة السعودية للاستثمار الجريء، وأنظمة الامتياز التجاري والتجارة الإلكترونية.

وأشار التقرير إلى مدى تأثير جهود الحكومة في تطوير أنشطة الأعمال الناشئة بنسبة زيادة تصل إلى 15.4%.، مؤكدًا أن المملكة ساهمت في مبادرة دعم المرأة وتمكينها والتي تحد وتقلل من الفجوة في سلم رواتب للجنسين، بالإضافة إلى اشراك ودعم المرأة في الأعمال الصغيرة والمتوسطة.

الجدير بالذكر أن "منشآت" تعمل بشكل دؤوب على توفير جميع الاحتياجات الخاصة بالمنشآت الصغيرة والمتوسطة ورواد ورائدات الأعمال، لخلق بيئة واعدة تتيح فرص الازدهار عبر تقديم الخدمات الداعمة وفرص الأعمال المساندة لنمو قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة وتعزيز قدرته التنافسية، وتشجيع ثقافة ريادة الأعمال ودعم رواد الأعمال الطموحين لتحقيق زيادة في معدلات تأسيس الشركات الجديدة.

قصة نجاح شركة @HerfyFSC وحديث عن بداياتها مع الأستاذ أحمد بن حمد السعيد ملتقى #الامتياز_التجاري

Subscribe now to the mailing list